الهيئة العامة لشئون المطابع الأميرية

​نبذة عن الهيئة​:​ يعود تاريخ إنشاء المطبعة الأميرية فى بولاق إلى أكثر من 195 عاما فقد أنشئت مطبعة 22.pngبولاق عام 1820م وافتتحت رسميا عام 1821م في عهد الوالي محمد على باشا وكانت تطبع الكتب والمؤلفات العسكرية للجيش ثم تطورت بعد ذلك ، حيث قامت بطبع الكتب الأدبية والعلمية والمدرسية . وبعد قيام الثورة صدر القرار الجمهوري بقانون رقم 312 لسنة 1956م بإنشاء الهيئة العامة لشئون المطابع الأميرية وإلحاقها بوزارة الصناعة . انتقلت الهيئة من موقعها في منطقة بولاق إلى موقعها الحالي فى امبابة عام 1973م حيث تم إقامة مبنى جديد للهيئة على مساحة 35000 متر مربع حتى يتهيأ لها كل أسباب النهوض برسالتها . واعتبرت الهيئة من الهيئات ذات الطابع الاقتصادي بموجب قرار السيد رئيس مجلس الوزراء رقم 1039 لسنة 1979م . فى عام 2007 تم إضافة مبنى الأميرية للطباعة الحديثة على مساحة 1200متر مربع والذي تم تشييده طبقا لأحدث تصميمات مبانى صناعة الطباعة لاستيعاب الماكينة الجديدة COMPACTA C215وكذلك وحدات اخراج الواح C.T.P وأي توسعات مستقبلية اخري . تؤدى الهيئة العامة لشئون المطابع الأميرية منذ إنشائها عام 1820 وحتى الآن دورا بالغا نحو تطوير صناعة الطباعة وفنونها فى مصر وإعداد الكوادر الفنية المؤهلة من كافة الجوانب العلمية والعملية لتغطية احتياجات الأسواق المصرية والعربية فى مجال الطباعة . ومن هنا فإن الهيئة تساهم بشكل فعال فى مجال الصحافة والطباعة للمجتمع المصرى والعربى . تقوم الهيئة بكافة أعمال الطباعة والتجليد اللازمة للجهاز الإدارى للدولة، علاوة على إنجاز طباعة الكتب المدرسية والجامعية والكراسات المدرسية والكشاكيل و المصحف الشريف بالإضافة إلى مطبوعات الجــــريــــدة الــــرسميـــــة والوقــــائـــع المصــــريــــة والنشرات الرسمية ومطبوعات الهيئات وشركات قطاع الأعمال العام والخاص والبنوك ومطبوعات رئاسة الجمهورية ورئاسة مجلس الوزراء وبرامج زيارات رئاسة الجمهورية.